انت هنا: الرئيسية » أخبار منوعة » ’بريتلينغ الشرق الأوسط‘ تدعم جهود ’يوم النظافة العالمي‘ عبر حملة مجتمعية لتنظيف الشاطئ في دبي

’بريتلينغ الشرق الأوسط‘ تدعم جهود ’يوم النظافة العالمي‘ عبر حملة مجتمعية لتنظيف الشاطئ في دبي

’بريتلينغ الشرق الأوسط‘ تدعم جهود ’يوم النظافة العالمي‘  عبر حملة مجتمعية لتنظيف الشاطئ في دبي

الشرق الأوسط،  انضمّت اليوم ’بريتلينغ‘، العلامة التجارية السويسرية العريقة للساعات الفاخرة، إلى ملايين المتطوّعين في 150 دولة حول العالم للمساهمة في إحياء  ’يوم العالمي للنظافة ‘، حيث شاركت في حملة مجتمعية لتنظيف الشاطئ العام في أم سقيم بدبي.

وتأتي هذه المبادرة بعد إعلان ’بريتلينغ‘ مؤخراً عن شراكة أساسية تربطها مع منظّمة ’حفظ المحيطات‘ (Ocean Conservancy)  غير الربحية وهي منظّمة غير حكومية ملتزمة بقيادة الحملة الدولية للحفاظ على سلامة المحيطات وتنظيف الشواطئ.

تعليقاً على هذا الموضوع، قال عائد عدوان، المدير التنفيذي لشركة ’بريتلينغ‘ في الشرق الأوسط، الهند وأفريقيا: “يتميّز عملاؤنا بكونهم من المغامرين، وعبر لعب دور صغير للمساعدة في تنظيف محيطات العالم نكون بذلك نساهم في الحفاظ على كوكبنا ليس فقط لليوم، بل للجيل المقبل من المغامرين. وبعد قيامنا مؤخراً بافتتاح مقرّ إقليمي هنا في دبي، فإن ’يوم النظافة العالمي‘ يشكّل فرصة مثالية لنا لتعريف عائلة ’بريتلينغ‘ في الشرق الأوسط إلى علامتنا التجارية أكثر عبر المساهمة الإيجابية تجاه المجتمع المحلّي وردّ الجميل إليه.”

وكانت ’بريتلينغ الشرق الأوسط‘ قد انضمّت إلى أكثر من 100 فرد من المجتمع المحلّي، ومن بينهم ممثّلين عن جمعية ’أزرق الشرق الأوسط‘، وهي منظّمة غير ربحية مقرّها الإمارات العربية المتحدة معنية بحفظ البحار و المحيطات،  وشركة ’إكس دبي‘ (XDubai) التي يوجد مقرّها في دبي والمتخصّصة بمجال المغامرات، لتنظيف الشاطئ العام في منطقة أم سقيم بمدينة دبي. وإلى جانب مشاركتها في حملة التنظيف الشاطئية بمناسبة ’يوم النظافة العالمي‘، انضمّت ’بريتلينغ الشرق الأوسط‘ إلى غطّاسين من مركز ’دايفرز داون يو أي إي‘ (Divers Down UAE) في حملة تنظيف المحيط حيث تم جمع المخلّفات والقمامة التي تحملها التيّارات المائية، ليتم بعدها نقل المواد المجمّعة إلى مراكز إعادة التدوير في دبي.

من جهتها، اعتبرت شركة ’إكس دبي‘ هذا اليوم فرصة مثالية لتعزيز الوعي وتوفير الدعم لصالح المجتمع ولقضيّة هامّة تخصّ كثيراً الرياضيين والمهتمّين بالرياضة والمغامرات. وحول هذا، قال محمد جواد خوراميفار، مدير عام ’إكس دبي‘: “نحن علامة تجارية معنية برياضات الأداء العالي واليوم بمناسبة ’يوم النظافة العالمي‘، فإن الأداء الفعّال هو عامل أساسي في هذا المجال. ولطالما كانت ’إكس دبي‘ داعماً لمجتمع دبي عبر مراكزنا المختلفة والتي تشمل XDubai Skatepark للتزحلق ومنطقة لعب الأولاد XParkJr، كما حظينا بالدعم الكبير من المجتمع تجاه المجموعة الواسعة من الفعاليات والأنشطة المختلفة التي ننظّمها. وكعلامة تجارية محلّية ناشطة بفعالية مجتمعياً، نتشارك مسؤولية أساسية ليس بنشر وزيادة الوعي فحسب، بل أيضاً في العمل لجعل المجتمع مكاناً أفضل لنا جميعاً. ولقد كان هذا الأمر ذا أهمية كبيرة خلال ’عام زايد‘ واعتبرنا هذه فرصة رائعة لرد الجميل للمجتمع والمساعدة في تعزيز الوعي وتوفير الدعم لقضية حيوية ترتبط بشكل وثيق مع كثير من رياضيينا وموظّفينا ومشجّعينا.”

 

انطلقت مبادرة ’يوم النظافة العالمي‘ في إستونيا حيث انضم إليها نحو 4% من السكّان الإستونيين لتنظيف بلدهم من النفايات في غضون ساعات معدودة. ولقد شكّل هذا الأمر مصدر إلهام للعديد من الدول حول العالم مما أدّى لانطلاق مفهوم ’الموجة الخضراء‘ لتنظيف الشواطئ والمحيطات والأنهار والشوارع والغابات، وهي اليوم تبدأ في نيوزيلندا لتنتهي بعد 36 ساعة لاحقاً في هاواي.

 

تُعدّ ’بريتلينغ‘ إحدى أكثر العلامات التجارية للساعات تقديراً في العالم، وبينما بنت جزءً كبيراً من شهرتها وسمعتها الراقية بفضل ارتباطها بعالم الطيران، قامت أيضاً بابتكار ساعات متميّزة جداً للغطّاسين من ضمنها طراز ’سوبر أوشِن‘ (Superocean) الذي تم إطلاقه قبل أكثر من 60 سنة ولا يزال لليوم جزءً أساسياً من مجموعة ’بريتلينغ‘.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2017 لـ Nitrous Car

الصعود لأعلى