انت هنا: الرئيسية » أخبار السيارات » بمقاعد يصل عددها إلى سبعة: سيارة مرسيدس-بنز الجديدة GLB مثالية للعائلات والأصدقاء ستتوفر السيارة الجديدة في الربع الثاني من عام 2020

بمقاعد يصل عددها إلى سبعة: سيارة مرسيدس-بنز الجديدة GLB مثالية للعائلات والأصدقاء ستتوفر السيارة الجديدة في الربع الثاني من عام 2020

بمقاعد يصل عددها إلى سبعة:    سيارة مرسيدس-بنز الجديدة GLB مثالية للعائلات والأصدقاء   ستتوفر السيارة الجديدة في الربع الثاني من عام 2020

تتميز سيارة الدفع الرباعي الجديدة مرسيدس-بنز GLB بملائمتها لمختلف الطرق والتضاريس، بالإضافة إلى المساحة الرحبة الملائمة للعائلات؛ حيث تتسم هذه السيارة بخصائص القوّة، والأبعاد الأمامية والخلفية القصيرة، والتصميم الملائم للطرق الوعرة، إلى جانب نظام الدفع الرباعي 4MATIC الذي يأتي في السيارة كتجهيز اختياري، ومصابيح الإضاءة الخاصة المصممة للقيادة على الطرق الوعرة، والتي تساعد على الكشف عن عوائق الطريق التي تظهر أمام السيارة مباشرة عند قيادتها بسرعات منخفضة. كما تعتبر هذه السيارة أيضاً هي الأولى من سيارات مرسيدس–بنز في هذه الفئة التي يمكن طلبها بسبعة مقاعد كتجهيزٍ اختياري. ويوفر المقعدان الإضافيان في الصف الثالث مساحة كافية للأشخاص بطول يصل إلى 1.68 متر للجلوس بكل راحة. كما زوّدت السيارة بمحركٍ رباعي الأسطوانات يتميز بقوته وكفاءته، بالإضافة إلى أنظمة المساعدة في القيادة مع ما توفّره من دعمٍ للسائق، وكذلك نظام المعلومات والترفيه MBUX الذي يعمل بخاصية الحدس، إلى جانب الخاصية الشاملة للتحكم بنظام التنشيط المريح (ENERGIZING Comfort)، وتتميز هذه السيارة الجديدة ضمن فئتها (والتي يبلغ طولها 4634 وعرضها 1834 وارتفاعها 1658 ميلليمتر ) بجميع نقاط القوة التي تميز الجيل الحالي من فئة السيارات الصغيرة التي تنتجها مرسيدس-بنز.

ويبلغ طول قاعدة العجلات في سيارة GLB الجديدة 2829 ميلليمتر وهي أطول بواقع 10 سنتيمتر من قاعدة العجلات في سيارات الفئة B على سبيل المثال. ويعتبر هذا الطول الإضافي في قاعدة العجلات مهماً على نحو خاص عند اقترانه مع المقصورة المصممة بأسلوب وظيفي، مما يمنحها مساحة رحبة في الداخل. ويبلغ ارتفاع السقف فوق مقاعد الصف الأول 1035 ميلليمتر – الأفضل في هذه الفئة. كما توفر المساحة المخصصة للقدمين في الصف الخلفي للطراز المجهز بخمسة مقاعد مستوىً استثنائيّاً من الراحة، حيث تبلغ المساحة 967 ميلليمتر.

وتبلغ سعة صندوق الأمتعة من 560 إلى 1755 لتراً (هذه الأرقام تخصّ الطراز المجهز بخمسة مقاعد) وهي مساحة تعزز خصائص استيعاب الحاجيات ذات الحجم الكبير. وكتجهيزٍ اختياري، يمكن تعديل الصف الثاني من المقاعد طولياً، أما التجهيز الأساسي فيتيح تعديل ميلان مساند الظهر بعدة وضعيات؛ وهذه الخاصية توفر إمكانية توسيع صندوق الأمتعة بواقع 179 لتراً لتهيئته لاستخداماتٍ متعددة.

قصة نجاح الطراز الثامن في فئة السيارات الصغيرة
تُصنّع سيارة GLB في مصنع أجواسكالينتس في المكسيك وستُطرح في الأسواق في الربع الثاني من عام 2020.

وأصبحت الآن سيارات الدفع الرباعي تمثل واحدة مل أصل ثلاث سيارات مرسيدس-بنز المباعة حول العالم، فيما تمثل السيارات صغيرة الحجم واحدة من أصل كل أربع سيارات، مما يعني أن سيارات الدفع الرباعي الرياضية الصغيرة مثل سيارة GLB هي خليط من جميع مكونات النجاح للقطاع الأكبر حجماً الذي تنشط فيه الشركة.

ومع طرح سيارة GLB الجديدة أصبحت فئة السيارات الصغيرة من مرسيدس-بنز الآن تتألف من ثمانية طرازات: الفئة A، وسيارات الصالون من الفئة A، وسيارات الصالون ذات قاعدة العجلات الطويلة من الفئة A، والفئة B، وCLA كوبيه، وCLA Shooting Brake، وGLA والتي تتوفر جميعها في الأسواق العالمية. وفي عام 2018، اشترى أكثر من 609000 عميل حول العالم سيارة من الطراز صغير الحجم. ومنذ طرح الفئة A في العام 1997، باعت مرسيدس-بنز أكثر من 6.5 مليون سيارة من هذه الفئة حول العالم.

السيارة المجهزة بسبعة مقاعد أصبحت جاهزة للانطلاق
تعتبر سيارة GLB أول طراز صغير الحجم من مرسيدس-بنز يتوفر بصف ثالث من المقاعد كتجهيز اختياري مع مقعدين منفصلين إضافيين. وتستوعب هذه المقاعد الركّاب بطول يصل إلى 1.68 متر بمساحة رحبة ومريحة. وتشتمل معدات السلامة على مساند الرأس القابلة للسحب، وأحزمة الأمان المزودة بمثبتات للحزام، ووسائدة هوائية في النوافذ الجانبية لتوفير الحماية للركاب في صف المقاعد الثالث، إضافة إلى قواعد التثبيت من ISOFIX و TOP-Tether والتي يمكن استخدامها لتثبيت ما يصل إلى أربعة مقاعد أطفال.

أما تجهيزات الراحة في الصف الثالث من المقاعد فتشتمل على اثنتين من حاملات الأكواب بين المقاعد وكذلك حجرتيّ تخزين مع ملحق مطاطي على الجيوب الجانبية على الطرفين الأيسر والأيمن ضمن الصندوق الوسطي، وكل منها مزود بمنفذ USB. ويمكن خفض مستوى المقاعد بحيث تصبح على مستوى صندوق الأمتعة لتمنحه المزيد من المساحة.

التجهيزات بالتفصيل:
التجهيز سيارة بخمس مقاعد سيارة بسبع مقاعد (تجهيز اختياري)
صف المقاعد الأول طي مقعد الراكب الأمامي (اختياري)
صف المقاعد الثاني يمكن طي مساند ظهر المقعد بنسبة 40:20:40
تعديل ميلان مساند ظهر المقعد بوضعيات مختلفة
يمكن تحريك صف المقاعد بواقع 140 مم طولياً، ويمكن تقسيم سطح الجلوس بنسبة 40:60 (اختياري) يمكن تحريك صف المقاعد بواقع 140 مم طولياً، ويمكن تقسيم سطلح الجلوس بنسبة 40:60
وظيفة الدخول السهل
صف المقاعد الثالث – مقعدين منفصلين قابلين للسحب

التصميم الخارجي ملائم للطرق الوعرة
السمات القوية التي تتميز بها سيارة GLB تؤكد على أن تصميمها بهذا الطابع الجريء يلائم الطرق الوعرة؛ حيث جاءت أسطح الأجزاء الخارجية واضحة المعالم، كما تُعد الخطوط الخفيفة والانسيابية الدقيقة من السمات الرئيسية المميزة للسيارة. وجاء القسم الأمامي بتصميمه العمودي والمصابيح المذهلة ليشكّل دليلاً على طابع السيارة القوي الملائم للطرق الوعرة، والأمر ذاته ينطبق على الأبعاد الأمامية والخلفية القصيرة.

كما جاءت الأكتاف الجانبية للسيارة مميزة بمظهرها القويّ ومثيرة للإعجاب، وقد بدا بروزها واضحاً على المنظر الجانبي للسيارة عند ارتفاع العمود C، وهو تأثير يعززه المستوى المرتفع للخط المنصف. كما تصل الأبواب إلى ما فوق الشريط الجانبي، ما يسهّل الدخول للسيارة، ويحافظ على نظافة العتبات الجانبية وكذلك يزيد من مستوى الحماية عند حدوث اصطدام من الجانب. إضافة إلى ذلك، تعمل جميع أجزاء الكسوة الجانبية على إبراز الأجزاء المتناسقة مما يعزز من سمات السيارة كسيارة ملائمة للطرق الوعرة، وهو نفس التأثير الذي تضفيه الواقيات المثبتة في الجزء الأمامي والخلفي من هيكل السيارة.

وقال غوردن فاجنر، كبير مسؤولي التصميم في شركة دايملر إيه جي: “إن التصميم المميز لسيارة مرسيدس-بنز GLB يمنحها مظهراً مميزاً عن باقي السيارات الرياضية ذات الدفع الرباعي. و تُبرز الخطوط الواضحة والمبسّطة والأسطح الخارجية التي تتمتع بمظهر قويّ أسلوبنا في التصميم الذي يعتمد على النقاء الحسيّ”.

تصميم المقصورة الداخلي المميز بالتفاصيل المصنوعة من الألمنيوم

جاءت لوحة العدادات في مقصورة GLB من قطعة واحدة تحتوي على خطرط عرض بصرية تقع ضمن منطقة السائق والراكب الأمامي. وتأتي قمرة القيادة بشاشتها العريضة في مواجهة السائق وتتضمن وظائف التحكم والعرض من خلال نظام المعلومات والترفيه MBUX. كما تعتبر ميزة العنصر الأنبوبي الاستثنائية أثناء القيادة على الطرق الوعرة من الميزات الجديدة حيث تحيط بالجزء السفلي من لوحة العدادت وتضم فتحات التهوية المركزية الثلاث. وهذا التصميم يضفي على لوحة القيادة مظهر المتانة والقوة إلى جانب المتعة إلى حد معين. وتأتي لوحة التحكم بنظام تكييف الهواء أسفل فتحات التكييف، ويوحي مظهرها اللامع للمستخدم كما لو أنها مصنوعة من الألمنيوم الصلب.

كما يتجلى المظهر القوي الذي تتميز به المقصورة الداخلية في الكونسول الوسطي، حيث إن العناصر الأنبوبية بشكلها المسكوك تضفي طابع الصلابة على تصميم المكونات وأدوات التحكم. كما يظهر طابع السيارة الرياضية ذات الدفع الرباعي على طول الأبواب من خلال مقابض الإمساك الأفقية والتي تشكّل جزءاً قوياً من هيكل لوح الباب وتشبه في شكلها أنبوب الألمنيوم المسكوك، بدءاً من خط التصميم الوسطي ولوحة الأزرار صعوداً للأعلى.

وظيفة مصابيح الإضاءة على الطرق الوعرة: للهضاب والوديان

تتوفر مصابيح LED ذات الأداء العالي ومصابيح LED متعددة الشعاع في سيارة GLB عند الطلب. حيث تتيح تقنية مصابيح LED متعددة الشعاع تعديل المصابيح الأمامية بسرعة ودقة ويمكن التحكم بها إلكترونياً لتتناسب مع الحركة المرورية الراهنة.

كما تتوفر السيارة أيضاً، كتجهيزٍ اختياري، بمصابيح الضباب الأمامية التي تعمل بتقنية LED؛ فهي تعمل على توزيع الضوء على نطاق أوسع من نطاق المصابيح الأمامية الأساسية وبالتالي تنير المناطق الجانبية بشكل أفضل. كما إن انخفاض موضعها على المصدّ الامامي يساعد على تقليل خطر إبهار مستخدمي الطريق الآخرين.

وتشتمل الطرازات المزودة بنظام الدفع الرباعي 4MATIC بالمجموعة الهندسية للطرق الوعرة (Off-Road Engineering Package). وتوفر هذه الطرازات، بالاقتران مع المصابيح الأمامية متعددة الشعاع، وظيفة خاصة مسؤولة عن إنارة الطرق الوعرة. وهذا يساعد السائق على رؤية عوائق الطريق في التضاريس الوعرة أثناء الظلام. وعندما تكون السيارة مزودة بخاصية إضاءة الطرق الوعرة، يبقى ضوء الانعطاف المثبت على المصابيح الأمامية ذات الشعاع المتعدد في وضعية التشغيل المستمر حتى تبلغ السيارة سرعة 50 كم/الساعة؛ وهذا يؤدي إلى توزيع الضوء بشكل ساطع وعلى نطاق واسع أمام السيارة مباشرة.

المزايا الفنية
استفادت سيارة GLB من المعالم الفنية التي يتميز بها الجيل الحالي من فئة السيارات الصغيرة من مرسيدس-بنز. وتشتمل هذه المعالم على ما يلي:

• محرك البنزين رباعيّ الأسطوانات، والذي خضع للتحديث الكامل وأعيد طرحه في فئة الطرازات الصغيرة؛ وعندما يُقارن هذا المحرك بالأجيال السابقة، فإنه يتفوق عليها بزيادة كبيرة على الطاقة التي يولدها، وارتفاع كفاءة أدائه، وانخفاض انبعاثاته.
• أنظمة المساعدة في القيادة مع الدعم المؤازر الموجه للسائق والخصائص الوظيفية المستوحاة من الفئة S، كنظام تعزيز التوجيه النشط (Active Steering Assist)، وهذه الميزات تتضمن، من بين أمور أخرى، خاصية المساعدة عند تغيير المسار. وفي حال جاءت سيارة GLB مزودة بنظام الكبح النشط المقترن بخاصية PARKTRONIC، يتم تزويد السيارة بوظيفة إعادة التشغيل التلقائي الإضافية على الطرق السريعة.
• نظام التعليق المريح: تتوفر دعامات التعليق ماك فيرسون (McPherson) على المحور الأمامي من سيارة GLB، أما المحور الخلفي فيشتمل على محور متعدد الوصلات (منفصل من حيث الاهتزاز والصوت) ومزود بنوابض للضغط. كما تتوفر السيارة بمخمدات متكيفة قابلة للتعديل كتجهيز اختياري. وبهذه التجهيزات، يمكن للسائق أن يبدل بين التوليف المريح أو الرياضي من خلال مفتاح الاختيار الديناميكي (DYNAMIC SELECT).
• نظام المعلومات والترفيه الذي يعمل بخاصية الحدس (MBUX): تشتمل المزايا الأساسية في هذا النظام على الحاسوب القوي والشاشات الرائعة والعروض الرسومية الجاذبة، وإمكانية إضفاء الطابع الشخصي على النظام، والبرمجيات القادرة على التعلّم، وخاصية التحكم الصوتي التي يمكن تفعيلها من خلال عبارة “مرحباً مرسيدس/Hey Mercedes”.

نظام الدفع الرباعي 4MATIC على أهبة الاستعداد عند الحاجة إلى قوة سحب إضافية

تأتي سيارة GLB 250 4MATIC مزودة بنظام دفع رباعي دائم لجميع العجلات، مع توزيع عزم الدوران بشكل متغير بالكامل. وهذه التوليفة الرياضية من نظام الدفع الرباعي تتيح للسائق استخدام مفتاح الاختيار الديناميكي (DYNAMIC SELECT) للتأثير على خصائص نظام 4MATIC. كما تتوفر ثلاث خرائط مميزة للتحكم بقابض الدفع الرباعي، على الرغم من أن النظام يستجيب بمرونة لظروف القيادة الراهنة مهما كانت الوضعية. وأثناء عملية القيادة المنتظمة، يعتمد برنامج القيادة “Eco/Comfort” على توزيع عزم الدوران بنسبة 20:80 (المحور الأمامي: المحور الخلفي)، أما في برنامج القيادة “Sport” فيصبح التوزيع 30:70. وفي وضعية القيادة على الطرق الوعرة، يعمل قابض الدفع الرباعي كقفلٍ تفاصلي بين المحاور، فيوزّع عزم الدوران بنسبةٍ متساوية 50:50.

تشتمل مكونات نظام الدفع الرباعي 4MATIC على خاصية نقل القوة إلى المحور الخلفي، وهي الخاصية المدمجة في ناقل الحركة التلقائي ثنائيّ المقابض، وكذلك الترس التفاضلي في المحور الخلفي مع قابض مدمج متعدد الألواح يعمل بشكل كهروميكانيكي. ومن خلال العجلة التاجية والمنصة الكروية، يمارس محركٌ كهربائي خاص قوة محورية على مجموعة القابض من أجل فتح الألواح أو إغلاقها. كما يعمل الترس التفاضلي في المحور الخلفي على تعويض المسارات المتباينة/السرعات الدورانية للعجلات الخلفية. وتتجلى مزايا التحكم في هذا النظام بالمقام الأول بأن تشغيلها لا يعتمد على سرعة دوران المحرك (rpm) عبر نطاق التشغيل الكامل، كما يتيح التحكم التجريبي بالقابض أثناء بقاءه في وضع الثبات، ويوفر كفاءة أعلى في الجرّ بفضل مفهوم المنصة الكروية.

المجموعة الهندسية للطرق الوعرة: فائدتها تتجلى على الطرق الوعرة

تحتوي المجموعة الهندسية للطرق الوعرة على وضعية قيادة إضافية، بالإضافة إلى احتوائها على نظام الإضاءة على الطرق الوعرة. حيث تعمل المجموعة الهندسية على تعديل مخرجات الطاقة من المحرك وخاصية التحكم بقفل عدم انغلاق المكابح ABS من أجل تسهيل سير المركبة في التضاريس الوعرة خارج الطرق الاسفلتية. ويمكن تفعيل عمل هذه المجموعة من خلال مفتاح الاختيار الديناميكي (DYNAMIC SELECT).

المميزات الأخرى التي تتسم بها المجموعة الهندسية للطرق الوعرة:
• يمكن للسائق رؤية رسم متحرك لحالة القيادة على شاشة الوسائط؛ حيث إن رؤية العرض الواقعي لمستوى الانحدار وزاوية الميلان والظروف الفنية يساعد السائق على اختيار المناورات اللازمة بشكل صحيح.
• يلتزم النظام المساعد في الانطلاق على المنحدرات (Downhill Speed Regulation (DSR)) بالسرعات المنخفضة التي اختارها السائق مسبقاً بين 2 و18 كم/الساعة تقريباً؛ ويمكن قراءة قيم هذا النظام على شاشة العدادات وعلى شاشة الزجاج الأمامي التي تأتي كتجهيز اختياري. ويساعد هذا النظام في إبقاء السيارة تحت السيطرة أثناء القيادة على منحدرات حادة من خلال التحكّم بالمكابح.

محرك سيارة GLB 250 4MATIC يتميز بالقوة والكفاءة

تتكون بطانات أسطوانات محرك M 260 سعة لترين في سيارة GLB 250 4MATIC من الحديد السبك، فيما يتكون المحرك نفسه من الألمنيوم المصبوب، ويتسع من طرفه السفلي وفقاً لمبدأ CONICSHAPE®. وفي المصنع، تُعرف عملية حفر تجويف للأسطوانة مجازياً باسم “شحذ البوق”؛ وهذا يقلل من احتكاك المكبس ويخفض الاستهلاك. أما في رأس الأسطوانة المصنوع من الألمنيوم والمؤلف من أربعة صمامات، يتيح نظام توقيت الصمام المتغير CAMTRONIC ضبط رافعة الصمام على مرحلتين من جانب السحب.

مواصفات الطراز في سطور:
GLB 250 4MATIC
ناقل الحركة 8G-DCT أوتوماتيكي
الإزاحة (سي سي) 1991
الطاقة المنتجة (كيلوواط/حصان) 165/224
بالدورة الواحدة في الدقيقة 5800
أقصى عزم دوران (نانومتر) 350
بالدورة الواحدة في الدقيقة 1800 – 4000
استهلاك الوقود المجمّع (لتر/100 كم) 7.4-7.2
انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المجمعة (غ/كم) 169-165
التسارع من السكون إلى 100 كم (ثانية) 6.9
السرعة القصوى (كم/الساعة) 236

• 1تعتبر الأرقام المتعلقة باستهلاك الوقود وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون مؤقتة وقد حُددت كإجراء فنّي
لاستكمال عملية الاعتماد بما ينسجم مع المعايير الموحدة لاختبار السيارات الخفيفة وقد تم ربط هذه
الأرقام مع أرقام دورة القيادة الأوروبية الجديدة. ولا تزال شهادة اعتماد الاتحاد الأوروبي وشهادة

المطابقة مع الأرقام الرسمية غير متوفرة بعد. وبالتالي فإن الاختلاف بين الأرقام المذكورة والأرقام الرسمية.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2017 لـ Nitrous Car

الصعود لأعلى