انت هنا: الرئيسية » رياضة السيارات » فريق GPX للسباقات من دبي يصل إلى منصة التتويج في ثلاثة سباقات 24 ساعة رئيسية ويسعى الآن لخوض سباق ’لو مان

فريق GPX للسباقات من دبي يصل إلى منصة التتويج في ثلاثة سباقات 24 ساعة رئيسية ويسعى الآن لخوض سباق ’لو مان

فريق GPX للسباقات من دبي يصل إلى منصة التتويج في ثلاثة سباقات 24 ساعة رئيسية ويسعى الآن لخوض سباق ’لو مان

• علم الإمارات العربية المتحدة يرفرف على منصة التتويج في سباق ’برشلونة‘ للمرة الأولى على الإطلاق
• فريق GPX للسباقات الصاعد والذي يتّخذ من ’دبي‘ مقرّاً له يثبت تفوّقه بجدارة في السباقات العالمية
• الفريق الإماراتي للسباقات يعلن عن نيّته للمشاركة في سباق ’لو مان 24 ساعة‘ العالمي الشهير بعام 2021

دبي، الإمارات العربية المتحدة – شارك فريق GPX للسباقات، الذي يتخّذ من إمارة دبي مقرّاً له، في ثلاثة سباقات 24 ساعة للتحمّل في أقل من شهرين، حيث أحرز مكاناً له على منصّة التتويج في كلّ من السباقات الثلاثة. وساهمت هذه الانتصارات المهمّة للفريق برفع علم الإمارات العربية المتحدة عالياً على منصة التتويج وذلك على أنغام النشيد الوطني الإماراتي في بعض أفضل حلبات السباق في العالم.

بعد منافسته 72 سيارة والفوز في سباق ’سبا 24 ساعة‘ العالمي الشهير، استطاع الفريق الإماراتي الفوز بالمركز الثاني في ’سباق بورتيماو‘ قبل أن يتمكّن سائقو الفريق المحترفون من الفوز بالمرتبة الثالثة في ’سباق برشلونة‘ على متن سيارة بورشه 911 جي تي 3 آر (911 GT3 R) المزينة بألوان دول الخليج العربي الشهيرة.

وقد أعلن الفريق الذي يدير أعماله ’بيار-برايس مينا‘ عن هدفه للمشاركة والمنافسة في سباق ’لو مان 24 ساعة‘ لعام 2021، ذلك بعد أن خاض سائقو الفريق موسماً صيفياً ناجحاً في سلسلة سباقات 24 ساعة للقارّات.

ويستهل فريق GPX للسباقات سعيه للمشاركة في ’لو مان‘ – سباق التحمل الأكثر شهرة في العالم – عبر البحث عن شركاء محليّين لدعم الفريق ليصبح أحد الفرق الرائدة في مجال رياضة السيارات بدولة الإمارات العربية المتحدة والمساهمة في التواصل مع عشّاق رياضة السيارات وتعزيز مفهوم سباقات السيارات الممتعة والمثيرة عبر المنطقة.

فريق GPX للسباقات يبرز في سباقات 24 ساعة للتحمّل

خاض فريق GPX للسباقات ’سباق برشلونة‘ من خلال السائقين الثلاثة نفسهم الذين شاركوا في الجولات الثلاثة الأولى من سلسلة سباقات ’بلانبان جي تي‘ للتحمّل (Blancpain GT)، وهم ’جوردان جروجور‘، و’ستيوارت هول‘ و’بنجامين جوثه‘. كما تمّ الاستعانة بالسائقَين ’جان-بيار فالنتيني‘ و’نيكي باستوريلي‘ – سائق اختبارات سابق لسباقات الفورمولا واحد لدى فُرق ’ميناردي‘، و’جوردن‘ و’ميدلان‘، من أجل دعم الفريق الثلاثي.

وتحدّث خلال ’سباق 24 ساعة‘ في برشلونة ’بنجامين جوثه‘ و’جان-بيار فالنتيني‘، أصغر وأكبر أعضاء فريق GPX للسباقات سنّاً على التوالي، معبّرين عن وجهة نظرهما حول الفريق الذي يتشارك أعضائه هدفاً واحداً.

وقال السائق ’بنجامين جوثه‘، البالغ من العمر 16 عاماً، وهو أصغر أعضاء فريق GPX للسباقات: “لقد تعلمت الكثير في أول سباق 24 ساعة لسيارات GT3 شاركت فيه مثل القيادة ليلاً، والحكم على نقاط الكبح وكيفية العثور على العلامات في الظلام. وتتمثل إحدى الصعوبات الرئيسية في معرفة كيفية التجاوز بسرعة وتجنّب إضاعة الوقت عند اتخاذ القرارات الصحيحة ذلك عندما يتعلق الأمر بالمخاطرة. أعتقد أن الفوز بالمركز الثالث من أول محاولة هي نتيجة جيدة جداً بالفعل!”

من جهته، قال جان-بيار فالنتيني، السائق الأكبر سنّاً في فريق GPX للسباقات: “كَوني سائقاً هاوياً، أدركت أنه من المهم أن أستمع إلى نصائح المحترفين واغتنام الفرصة للاستفادة من خبراء سائقي الفريق. أقدّر الدعم الخاص الذي حظيت به من قبل ’نيكي باستوريلي‘ و’جوردان جروجور‘ اللذين اعتدت على العمل معهما لإحراز تقدّم كبير. إنني معجب للغاية بكل ما حققه فريق GPX للسباقات منذ حصوله على سيارة بورشه 911 جي تي 3 آر (Porsche 911 GT3 R). إنه بالفعل فريق رائع للمشاركة معه في تمضية أوقات مميّزة وتحقيق نجاحات باهرة!”

من جهته، عبّر مدير الفريق ’بيار-برايس مينا‘ عن سعادته ورضائه عن أداء الفريق ونتائجه الناجحة خلال سباقات موسم الصيف، قائلاً: “ما يجب التأكيد عليه هو ثبات أدائنا وجودة استعدادنا لموسم السباقات القادم. مرةّ أخرى، لم نواجه أي مشكلة في السيارة. أنهى ’بنجامين‘ أول سباق 24 ساعة لسيارات جي تي (GT) له وهو في عمر 16 سنة فقط، ولكنّه لم يدخر جهوده خلال قيادته للسيارة لخمسة ساعات. وبعد تحقيق نتائج جيّدة في ثلاث سباقات 24 ساعة للتحمّل بما في ذلك لقب سباق ’سبا‘، أنا على ثقة أن فريق GPX للسباقات أصبح جاهزاً لاستهداف قلب سباقات التحمّل – ’لو مان‘ – في حالة ذهنية هادئة!”

تأكيد المشاركة في سباق ’لو مان‘ بغضون عامين

يسعى فريق GPX للسباقات إلى اختتام جولته الأوروبية بالمشاركة في سلسلة سباقات ’بلانبان جي تي‘ للتحمّل (Blancpain GT) بمدينة برشلونة الأسبانية والتي ستُجرى بين 28 و29 سبتمبر. سيعود بعدها الفريق إلى الإمارات العربية المتحدة للمشاركة في سباق الخليج 12 ساعة (14 ديسمبر)، وثم بعد شهر واحد سينضم للمنافسة في سباق دبي 24 ساعة عبر سيارتين.

وتمّ الإعلان مؤخراً عن تعاون يجمع فريق GPX للسباقات مع نادي بورشه الإمارات الذي تأسّس منذ 21 عاماً، وبموجب ذلك سيُضاف الشعار الرسمي للنادي على سيارة الفريق طراز GT3 خلال مشاركتها في السباقات والمنافسات التي ستُجرى محلّياً في الإمارات. وقال كريم الأزهري، رئيس نادي بورشه الإمارات: “نحن متحمسون للغاية وفخورون بالتعاون مع فريق GPX للسباقات. لقد أنهى الفريق بنجاح كبير الموسم الصيفي من سباقات التحمّل في أوروبا، ونسعى الآن إلى تعزيز اهتمام أعضاء نادي بورشه الإمارات برياضة السيارات من خلال التعاون مع فريق GPX للسباقات. وإنه لشرف كبير لنا أن يتواجد شعار النادي على سيارة 911 جي تي 3 آر (911 GT3 R) الجديدة في سباقات ’الخليج 12 ساعة‘ و’دبي 24 ساعة‘، وإنني على ثقة أنه ستكون هناك لحظات لا تنسى لمشاركتها مع الفريق في المستقبل.”

من المقرّر عودة الفريق إلى سلسلة سباقات القارات 24 ساعة للتحمّل في عام 2020 للمنافسة في ’تحدّي جي تي الدولي‘ في أوروبا الذي تنظمه منظّمة ’إس آر أو موتورسبورت‘ (SRO Motorsport). في هذه المرة، سيكون لدى الفريق برنامجاً كاملاً بما في ذلك خمسة سباقات سرعة وخمس سباقات تحمّل أبرزها سباق ’سبا 24 ساعة‘.

مع اكتسابه خبرة واسعة في سباقات ’جي تي 3‘ (GT3)، يسعى الفريق للارتقاء والمشاركة في سباقات فئة ’جي تي إي‘ وبالتالي قد تصبح مشاركته في سباق ’لو مان 24 ساعة‘ لعام 2021 واقعاً ملموساً.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة 2017 لـ Nitrous Car

الصعود لأعلى